الثلاثاء، ديسمبر 27، 2011

خناقشة ال50%



موزا بعد ما نوفا خطفت منه الفرصة في شركة التصدير .... تفكيره أتغير 180 درجة و ما شاء الله ركز في هدفه و ربنا أكرمه بشغل في شركة اتصالات ... شركة كبيرة و مرتب محترم ... و هو كمان يحب الشغلانه دي ...

و نوفا طبعا ركزت في شغلها كمنسقة تصدير واستيراد و مديرها كان محترف ... يعني عارف يعمل إيه أمتي و أزاي .. و فوق كل دا عارف كويس أوي يستفيد من قدرات فريق العمل إلي يشتغل معه ...

موزا و نوفا هم الاثنين يشتغلوا في نفس المنطقة .... فموزا جبر بخاطر البنت الغلبانه وكل يوم وهو رايح الشغل الصبح يوصلها في سكته .... هو بصراحة مش جبر خواطر أوي يعني .... اهي بتسليه و بتشارك معاه في مصاريف البنزين :)

في يوم الصبح نوفا نزلت مكفهرة و بتخانق دبان وشها ....


موزا : مالك يا بنتي ... مش كده علي الصبح

نوفا : مش عايزه أروح الشغل تاني

موزا : ليه إيه إلي حصل بس احكي لي الحكاية...

و بدأت نوفا تحكي .... بص يا سيدي ... مديري يثق فيا ثقة شديدة جدا ...

و كان محتاج سكرتيره  ومحاسب ... و قالي شوفي كده لو فيه حد من أصحابك يجي يشتغل معانا .... و فعلا ...دورت وبحثت و جبت  الناس الي هو محتاجهم ...  وجبت حوالي 3 بنات يختار منهم السكرتيرة الي هو محتاجها ...

اختار واحده منهم .... واشتغلت فعلا ....

وواحدة تانيه فضلت تكلمني كل شويه ... ايه الأخبار ... هو مفيش شغل .... ايه النظام ...

المهم انا قلتلها انه اختار الي عايزها تشتغل خلاص .... وقلتلها ان  اشاء الله لما حاجه تقع قصادي 

هقولك ... اهو الواحد يساعد غيره برضه مش هيجري حاجه ...

بعد شهر السكرتيره مستحملتش و مشيت ....

فرشحت البنت الي كانت دايما بتكلمني ....  ووافق عليها المدير علي مضض ومش طايق نفسه ..

المهم يوم المقابله قعدت اقولها ملكيش دعوة و انا هساعدك ....  منا كنت عايزه اخلص من زن مديري

و جت و اشتغلت .... وساعدتها في البدايه ...

اطلب منها تكلملي حد .... تتأخر جدا ...

اروح جنبها القيها فاتحه الفيس بوك ليل و نهار و الياهو دا غير الموبايلات .... التليفون بره مشغول 
طول الوقت...

المهم في يوم قلتلها علي فكره أنا مش مبسوطه .... بالطريقة دي مش تنجزي انا بطلب منك الحاجه 
بتاخدي وقت طويل جدا في تنفيذها  ... بصي لو انتي شايفه ان كلامي دا صح ... أتصرفي وشوفي هتحلي الموضوع ازاي ... لو كلامي غلط خلاص و اعتبريني مقلتش حاجه .... بس حبيتا عرفك اني .... مش مبسوطه ... وخلاص .

ثاني يوم طلبت منها تعمل حاجه و انا في الطريق ... و اتصلت بيها علي الموبايل تعملها علي ما اروح ... و اتصلت بيها كل 5 دقائق علشان اتابع ... و بفي نهاية المكالمه قلتلها شفتي اخرة عدم الثقه ايه؟؟؟؟؟

المهم انها من ساعتها بتكلمني بغلاسه ...

موزا : طبعا وهو نازل ضحك .... و انتي بأه زعلانه انها بتكلمك بغلاسه ؟؟؟؟

نوفا : لا طبعا .... مش دا الي مزعلني .... الي مزعلني انها وقت ما كانت محتجاني ...كانت مبتكلمنيش غير يا جميله ويا أموره و يا بطه ... و دلوقت لمجرد اني قلت وجهة نظري .... بقيت بهانه بتاعت البطيخ....

موزا : بصي هو انتي 50% عندك حق ... وال 50% التانيه ... معندكيش....

نوفا : ليه بأه ان شاء الله....

موزا :
يا نوفا علشان تتعاملي مع زمايلك في الشغل فيه حجات مهمه جدا لازم تاخدي بالك منها ....  ركزي علي مهارات الاتصال يعني :)

اقولك كام حاجه تعمليهم و الحياه هتكون ألطف كتير ....
·       فكري كويس قبل ما تتكلمي ... يعني افهمي أنتي بتكلمي مين و ليه و عايزه ايه.

·       خلي رسالتك واضحة و محدده و صريحة .

·       خدي بالك من لغة الجسد .... حركاتك بتفرق كنير في معني الكلام الي انتي بتقوليه ...

·       خلي كلامك واضح واهتمي بمخارج الألفاظ.

·       زمايلك يهمهم انهم يعرفو رأيك ... لكن كوني حذرة أثناء الانتقاد.

·       وطي صوتك شويه :)

ومع أخر نصيحة .... وصلت نوفا لمكان شغلها ... قبل ما تنزل قالت لموزا ... علي فكره أنت عندك حق... 50% انأ صح و 50% لا ....

Reactions:

2 التعليقات:

إرسال تعليق