الأربعاء، ديسمبر 14، 2011

تفاعني زومبا ... اديك اثنين .!!!!



واحده صحبتي اول ما بدات الجروب سالتني
اعمل ايه مع زمايلي الي كل شوية ياسفنوني ... تعبت منهم
ساعتها ضحكت جدا ... و قلتلها اعملي بمقولة الفنان الكبير الي قال
تديني زومبا اديك اثنثن .... تفقعني مهموزون اردهولك يا نور العين J
وضحكنا ...
لكن طول الطريق و انا مروحة محستش بالزحمة ... والطريق الي واقف ... كاني مكنتش عايزه السكه تخلص
ولقيت شريط حياتي " المهنية طبعا " بيمر قدام عنيا .... كانه فيلم هندي مليان خناقشات و منازعات ومقالب كتيييييير

لكن لاني بني ادمه عندها امل في بكره ... وبحب ابص لنص الكوبايه المليان .... قلت لنفسي مهو لو ممرتش بكل المشاكل دي .. مكنتش النهارده بقيت رشا خليفة ... بتاعت نصايح رشا ...
طب و الحل ؟؟؟؟
اخرتها ايه ؟؟؟؟ سؤال يطرح نفسة
يعني لما الواحد يكون بيشتغل مع زمايله .... و من ورا ظهره الناس تتكلم عليه بالسؤ
لما يكون شاطر و مجتهد .... و زمايله تهد نجاحه علشان مش عارفين يكونو زيه؟؟؟؟
لما تفكر و تبدع .... و زمايلك يحبطو افكارك و يكونو عامل في قتل احلامك؟؟؟؟
نعمل ايه؟؟؟؟ دا السؤال الي سالته لنفسي قبل ما اساله ليكم ....
انا مش هقول كلام كبير .... ولا كلام كتب ...
دا الكلام الي نفسي قالته ....
نفسي قالتلي ... حبي نفسك زي ما هي  بعيوبها و مميزاتها ...  وعلي قد ما تحبي نفسك بعيوبها و مييزاتها .. حبي زمايلك بعيوبهم و مميزاتهم برضه .... حتي اوحش واحد فيهم ... حبيه كده زي ما هو ... اكيد هيجي اليوم الي هم كمان يحبوكي زي ما انتي .... يمكن دا يكون اول الطريق .....
كبري دماغك .... يعني فكك من النميمة ... و مين بيتكلم علي مين ... و مين بيحب مين ... دا لا يخصك ابدا ... الاهم انك تتغاضي عن صغائر الامور .... وابعدي عن جلسات النميمة بعد تاااااااااااااام ....
تحملي المسئولية .... و كوني قدها ...
اضحكي في وش الناس .... مع ان اسلوبي الساخر من كل شيء ... احيانا بيزعل الناس مني J لكن دا ميمنعش انه بيخلي ناس كتير تحبني برضه ....
مفيش حد كسبان علي طول الخط ..... خليكي كده زي نادي الزمالك .... يكسب مره وقصادها 40 مره خسران ... ومع ذلك لسه برضه اسمه نادي الزمالك وليه مشجعين وناس بتحبه ....
اتعلمي من اخطاءك .... نعيش لنخطيء و من اخطائنا نتعلم ...
اخلصي لشغلك ... واشتغلي بضمير ...
خلي عندك هدف اسمي من انك تاخدي مرتب اخر الشهر او ان مديري يرقيني ... يعني لو اشتغلتي في مدرسه هدفك تطلعي جيل فاهم مش حافظ ... و لو اشتغلتي في مستشفي متستنيش لما الناس تعيا .. علميهم ازاي يقو انفسهم ... و لو اشتغلتي في شركة ... خلي هدفك ان شركتك تقدم منتج يرضي الناس و ميضرهمش ...
فكري بره الصندق..... حدودك السماء ...
اشتغلي صغير .... و فكري كبير ... يعني مش مهم انت بتشتغلي ايه وزير ولا غفير ... المهم انت بتفكري ازاي؟؟؟؟
دا الي نفسي قالتهولي .... يا تري انت نفسك بتقولك ايه علشان تكون موظف كويس؟؟؟؟
يا ريت كل واحد فينا ... يسمع لنفسه قبل ما يسمع لكلام الناس و يتشحن شحنات سلبية ...  يكون هو اول من يضر منها ...
مستنيه اعرف نفسكم قالتلكم ايه؟؟؟؟؟
بلاش كسل وعلق بالي نفسك تقولك عليه ....



Reactions:

2 التعليقات:

إرسال تعليق